قتل عمال اليمن وأسرهم بقصف دول العدوان هدية عيدهم العالمي
التاريخ: السبت 02 مايو 2015


البيت القانوني: خاص

(ملحوظة: تأخر نشر هذا البيان بسبب انقطاع التيار الكهربائي وانعدام المشتقات النفطية في الجمهورية اليمنية بسبب العدوان والحصائر الجائر)

مع حلول الدقائق الأولى ليوم الجمعة 1 مايو 2015م "عيد العمال العالمي" وفي الوقت الذي كان يستعد فيه عمال العالم لإحياء الاحتفالات بعيدهم العالمي، فوجئ عمال اليمن بقيام طائرات آل سعود وحلفاؤهم بقصف حارة الشعب بحي المروان –سعوان- بالعاصمة اليمنية والذي يعتبر أكثر سكانية من فئة العمال.



واذ تؤكد مؤسسة البيت القانوني "سياق" إدانتها لهذه الجريمة البشعة التي سقط على إثرها أكثر من (20) قتيل بينهم (10) نساء و (3) أطفال وعشرات الجرحى غالبيتهم من العمال وأسرهم وكذا تدمير (7) مساكن تدميراً كلياً وإلحاق اضرار جسيمة بما يزيد عن (20) مسكن وتشريد عشرات الاسر وانقطاع مصدر دخلهم الاساسي الوحيد والتي تمثل إجمالاً جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب.

والمؤسسة تجدد –أيضاً- إدانتها لجميع الجرائم التي ارتكبها قادة العدوان على اليمن منذ 26 مارس 2015م وما نتج عنها من قتل واصابة ألاف المدنيين الابرياء غالبيتهم من العمال وافراد اسرهم، والتي تقتضي بأن يتم تطبيق قواعد القانون الدولي الانساني ونظام روما لمحكمة الجنايات الدولية لا أن تصبح مجرد حبر على ورق وتفقد قيمتها القانونية والدولية التي وضعت أساساً لإنفاذها بالقوة ومنع ارتكاب مثل هذه الجرائم ضد السكان المدنيين الابرياء في انحاء العالم.

إن الهدية الاجرامية القاتلة التي ارسلتها طائرات دول العدوان إلى عمال اليمن واسرهم الابرياء.

تفرض على المؤسسة توجيه نداء الى جميع العمال في العالم أجمع للوقوف مع عمال وشعب اليمن والتحرك الجاد في ساحات وشوارع العالم للمطالبة بوقف العدوان ورفع الحصار على اليمن ومتابعة محاكمة مرتكبي الجرائم البشعة المستمرة على مدار الساعة.

والله من وراء القصد.

مؤسسة البيت القانوني

"سياق"

الجمعة: 1 مايو 2015م







أتى هذا المقال من مؤسسة البيت القانوني
http://www.ohlyemen.org

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.ohlyemen.org/modules.php?name=News&file=article&sid=347