البيت القانوني في فلسطين
التاريخ: الجمعة 14 ديسمبر 2012


البيت القانوني: خاص

شارك رئيس مؤسسة البيت القانون "سياق" –نائب رئيس نقابة المحامين فرع صنعاء- الأستاذ/ محمد مهدي البكولي وأمين عام المؤسسة –أمين عام نقابة المحامين فرع صنعاء- الأستاذ/ محمد محمد المسوري ضمن وفد اتحاد المحامين العرب الذي زار دولة فلسطين –قطاع غزة- في العديد من الفعاليات التي أقيمت خلال الفترة 10 – 12 ديسمبر 2012م.



هذا وقد حضر الوفد برئاسة أمين عام اتحاد المحامين العرب الأستاذ المحامي/ عمر محمد زين فعاليات افتتاح مقر نقابة المحامين الفلسطينيين "قطاع غزة" والذي أقيم بجهود وبعزيمة المحامين ومجلس نقابتهم برئاسة الأستاذ/ سلامة عمر بسيسو نائب نقيب المحامين الفلسطينيين –الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب- الذي ألقى كلمة خلال الافتتاح مرحبة بالوفد ومثمنه ما تكبدوه من عناء خلال سفرهم من مختلف الأقطار للمشاركة في الفعاليات والافتتاح و مبينة لإجراءات بناء مقر النقابة بتمويل كامل من عائدات رسوم واشتراكات المحامين أنفسهم، كما تضمنت التنديد بالعدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة وبجرائمهم التي يرتكبونها بحق الشعب الفلسطيني.  
من جانبه ألقى السيد أمين عام الاتحاد كلمة تاريخية حث فيها الشعب الفلسطيني على أهمية تحقيق المصالحة الوطنية وخاصة في هذه الظروف التي يمر بها الوطن العربي وأشادت بالدور البطولي لأبناء فلسطين في مواجهة العدوان الإسرائيلي وبالنصر الكبير الذي تحقق للأمة العربية والإسلامية بأسرها، كما هنأ فيها جميع المحامين على نجاحهم وجهودهم وما حققوه للعدالة ولمهنة المحاماة من منجز هام بإنشاء مقر نقابتهم.

هذا وقد قام الأستاذ رئيس المؤسسة بتدوين تهنئة للمحامين الفلسطينيين بسجل النقابة على مقرهم الجديد متمنياً لهم التوفيق والنجاح.
كما تخللت زيارة الوفد للدولة الفلسطينية "قطاع غزة" جولة ميدانية على العديد من المواقع التي تعرضت للقصف والدمار من قبل آلة الدمار العسكرية الصهيونية المحتلة.

والقيام بالعديد من اللقاءات مع العديد من القيادات والشخصيات والجهات الرسمية ابتداءً بمقابلة السيد/ إسماعيل هنيه رئيس الوزراء الذي رحب بالوفد وثمن عالياً زيارتهم واهتمامهم بالقضية الفلسطينية وقدر جهود اتحاد المحامين العرب الوطنية والأممية وفي مقدمتهم السيد أمين عام اتحاد المحامين العرب بكل ما يتعلق بشأن القضية الفلسطينية.
 
 
عقب ذلك اجتمع الوفد بوزارة الأسرى والمحررين مع العديد من أهالي الأسرى والمحررين الذين أكد لهم خلاله السيد/ عمر زين بأن اتحاد المحامين العرب لن يتخلى أو يتهاون في كل ما يتعلق بجميع قضايا الأسرى الفلسطينيين في معتقلات الاحتلال وطلب من كل أسرة أسير ملف متكامل يستطيع الاتحاد من خلاله اتخاذ ومتابعة إجراءاته أمام جميع الجهات الدولية المختصة سواء لمتابعة الإفراج عن الأسرى المعتقلين أو لمتابعة قضاياهم وما تعرضوا له من إنتهاكات.
كذلك قام الوفد وبناء على دعوة وزير التربية والتعليم العالي بعقد لقاء استعرض فيه معالي الوزير العملية التعليمية وما واجهته من صعوبات خلال الأعوام الماضية وما تقوم به الوزارة من إجراءات مستمرة لتطوير القطاع التعليمي الذي دام الاحتلال على انتهاك وقصف منشآته بمن فيها وبصورة تمثل جرائم قتل جماعية بحق أبناء الشعب الفلسطيني وعلى مرأى من العالم.
وأختتم الوفد زيارته بعقد اجتماع مع رئاسة جامعة فلسطين وعمادة كلية الحقوق، أثمر عن تكليف الأمين العام للسيد/ سلامه بسيسو الأمين العام المساعد التوقيع على اتفاقية تعاون وتنسيق بين الاتحاد والجامعة فيما يتعلق بدعم وتطور كلية الحقوق باعتبار مخرجاتها تمثل الرافد الأساسي للقضاء ولمهنة المحاماة.
أمام تلك الزيارة الناجحة بفعالياتها ونتائجها الهامة فإن المؤسسة تثمن عالياً ما تحقق خلالها من تفاهم وتنسيق لأنشطة قادمة مع بعض منظمات المجتمع المدني وفي مقدمتها نقابة المحامين الفلسطينية.
كما تتقدم بالشكر الجزيل للسيد القدير المحامي/ عمر محمد زين أمين عام اتحاد المحامين العرب على ما يبذله من جهود كبيرة في إنجاح أعمال وفعاليات الاتحاد والتي يشهد له بها الواقع العملي وتتمنى له وللاتحاد دوام التقدم والنجاح ولجميع الزملاء المحامين الفلسطينيين ومجلس نقابتهم الموقر وفي مقدمتهم السيد/ سلامة بسيسو نائب نقيب المحامين ونشكرهم على كرم الضيافة وحسن الاستقبال والتوديع للوفد متمنية لهم دوام التقدم والرقي والنجاح.
ختاماً: تأمل المؤسسة من السلطات في جمهورية مصر العربية إعادة النظر في إجراءاتها التي تواجه بها من يصل إلى معبر رفح سواء من الأهالي أو الوفود والعمل على تسهيلها وفتح المعبر للكافة على مدار الساعة أسوة بغيره من المعابر ومراعاة ما يتسبب به فتحه الجزئي من التاسعة صباحاً وحتى الساعة الخامسة بعد العصر من إعاقة وإرهاق للمسافرين والوفود.
 
والله من وراء القصد.
مؤسسة البيت القانوني
"سياق"
الجمعة: 14 ديسمبر 2012م






أتى هذا المقال من مؤسسة البيت القانوني
http://www.ohlyemen.org

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.ohlyemen.org/modules.php?name=News&file=article&sid=248